كشف د. حمود القشعان، استشاري العلاج الأسري، أن نسبة فشل الزواج بالمملكة «الطلاق» لاتتجاوز 6% بحسب دراسة أجراها على دول مجلس التعاون، مؤكدا أن نسبة الطلاق» لم تتجاوز 6.5% منذ 30 عاما، وأن ما يشاع من أرقام ليس دليلاً وإنما أرقام عشوائية لا تقاس بالمقياس العلمي ونتيجة حسابات خاطئة.

جاء ذلك خلال ورشة عمل حول (كيفية زراعة السلوك الإيجابي لإطفاء السلوك السلبي لدى الأبناء)، ضمن فعاليات الملتقى الأسري «نرعاك» السادس، بمركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية «سايتك» التابع لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، تحت شعار أسرة مترابطة.. مجتمع آمن.

ونوه دور المملكة في حماية الأطفال واتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة بعد انتشار عدة مقاطع على شبكات التواصل الاجتماعي تظهر تعنيف الأطفال، وهذه الإجراءات جاءت وفق قوانين إنسانية تراعي حق الطفل والأسرة، منوها أن انتشارها ينم عن عدم نضج أحد الأبويين، وقال إن كل ريال يزرع في التوعية يوفر على الدولة 12 ريالا في الحد من الظواهر السلبية.