مع دخول التظاهرات في لبنان يومها الخامس ونزول نحو مليوني شخص إلى الشوارع، أمس الأحد، تم توجيه دعوات إلى إضراب مفتوح وشل الحركة في كل أرجاء لبنان اليوم الاثنين.

وتنتهي اليوم مهلة الأيام الثلاثة (72 ساعة) التي أعلن عنها الحريري، ووسط إجراءات أمنية غير مسبوقة في "بعبدا" لحماية الوزراء ووصولهم للجلسة. ويجتمع مجلس الوزراء اللبناني، اليوم الاثنين، لبحث الورقة الاقتصادية التي تقدم بها رئيس الوزراء سعد الحريري في محاولة للخروج من الأزمة غيرِ المسبوقة التي تشهدها البلاد، وسط أنباء عن رفض وزير الخارجية جبران باسيل القبول بالبند المتعلق بالكهرباء في الورقة "الإنقاذية".

وقد وصل رئيس الوزراء سعد الحريري إلى القصر الجمهوري في بعبدا للمشاركة في جلسة الحكومة، فيما قالت الرئاسة اللبنانية على "تويتر" إن الرئيس ميشيل عون التقي الحريري قبيل انعقاد جلسة مجلس الوزراء.