تنظر المحكمة الإدارية بالمدينة المنورة في الخامس والعشرين من الشهر القادم دعوى تقدم بها 69 ممرضًا وممرضة من موظفي مستشفى الصحة النفسية ضد المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة يطالبون فيها بإلزامها بصرف بدل الضرر والعدوى المقرر في لائحة الوظائف الصحية. وقال مصدر مطلع “للمدينة”: إن القضية أحيلت إلى الدائرة الفرعية الإدارية (43) وإن المدعين أكدوا في لائحة الدعوى استحقاقهم ذلك البدل المقرر بـ 240 ريالًا شهريًا عن السنوات الخمس السابقة لتظلمهم بداية من 24/7/1426هـ،. وأضاف المصدر أن المحكمة الإدارية بالمدينة المنورة سبق وأن حكمت للكثير من منسوبي صحة منطقتى المدينة وتبوك خلال العامين الماضيين ببدل خدمة المرضى المستحق لهم نظامًا عن المدة السابقة لتقديم مطالبهم للمحكمة. وكان وزير الخدمة المدنية وافق على أن تتولى وزارة الصحة استكمال إجراءات الصرف لشاغلي الوظائف المشمولة ببدلات الضرر والخطر والعدوى التابعة لها، على أن تتم مراعاة شروط صرف البدل وهي أن يكون الموظف مثبتًا على الوظيفة المقرر لها البدل وأن تكون الوظيفة المثبت عليها معتمدة ضمن تشكيلات ميزانية الجهة، وإذا كان البدل مقررًا لقسم أو إدارة فيجب أن تكون الوظيفة معتمدة لذلك القسم أو الإدارة وأن يمارس الموظف عمل الوظيفة فعلًا وبصفة مستمرة في الجهة المقرر لها البدل كما يتم وقف صرف البدل في حال تكليف الموظف أو نقله إلى وظيفة أخرى، وأثناء الابتعاث أو الإيفاد للدراسة في الداخل وعدم جواز الجمع بين بدل العدوى وبدل العاملين في مستشفيات العزل والجذام للمعينين على لائحة الوظائف الصحية من جهته أوضح مصدر في الشؤون الصحية بالمدينة المنورة "للمدينة" أن الشؤون الصحية بالمنطقة ستلتزم بتنفيذ أي حكم يصدره القضاء مضيفًا أنها لا ترى أحقيتهم بهذا البدل.