نظمت وحدة التوعية الفكرية بجامعة أم القرى مؤخرًا دورة تدريبية لمنسوبي الجامعة بعنوان: "الأمن السيبراني، مفهومه وآلية تحقيقه"، قدمها رئيس قسم علم النفس بكلية الدراسات العليا التربوية بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور صالح الغامدي، على مدى يومين متواصلين.

وتطرق الغامدي خلال الدورة لمفهوم الأمن السيبراني، وارتباطه بعلم النفس، وكيف يعمل على حماية المعلومات والحفاظ على سريتها، إضافة إلى طرق الوقاية من الإدمان السيبراني على مواقع الإنترنت، والحماية بدراسة سلوك الأفراد عبر الفضاء الإلكتروني، وتطرق إلى مستهدفات علم النفس السيبراني الذي يستهدف جميع من يستخدم الإنترنت ويتفاعل من خلاله، ويتم التركيز فيه أكثر على فئتي الأطفال والمراهقين؛ لأنهما أكثر الفئات تأثرًا وتأثيرًا بفضاء الإنترنت.

وبين الدكتور الغامدي أن هذا العلم يتناول القضايا المرتبطة بسيكولوجية الأفراد، مثل: الهوية عبر الإنترنت، وأنماط الشخصية في عالم السايبر، والإدمان على الأجهزة الإلكترونية، والواقع الافتراضي، والتفاعل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

بدوره، أشار رئيس وحدة التوعية الفكرية بجامعة أم القرى الدكتور محمد السعيدي إلى أن هذه الدورة تأتي ضمن برامج وأنشطة الوحدة خلال هذا العام، والتي تستهدف منسوبي وطلبة الجامعة.