تستضيف الرياض يومي 2 و 3 ديسمبر المقبل، نحو ألف إعلامي من داخل وخارج المملكة في فعاليات الدورة الأولى لمنتدى الإعلام السعودي

وقالت اللجنة المنظمة للمنتدى: «إننا منفتحون على الآخر، ونعتز بالإنجازات التي تحصل، ونرغب في أن يحضر الإعلام ليشاهدها من الداخل، ويرصدها بأمانة وشفافية»، مؤكدة حضور وزراء وشخصيات دولية وإعلامية من 32 دولة، لمناقشة عدد من المحاور المهمة التي تطرح أمام الخبراء والمختصين، واستعراض واقع الصناعة الإعلامية ومستقبلها، والفرص الاستثمارية المتاحة، إضافة إلى توقيع العديد من الاتفاقيات، وتدشين مشروعات إعلامية.

وأوضحت أن التسجيل في المنتدى متاح للعاملين في مجالات صناعة الإعلام المختلفة من القنوات والصحف والمواقع الإلكترونية، وصناع المحتوى، وشركات العلاقات العامة والإنتاج والإعلان، والمهتمين بالإعلام الجديد، إضافة إلى طلبة وطالبات الجامعات المتخصصين في الدراسات الإعلامية، مشيرة إلى أن المنتدى تلقّى خلال الفترة الماضية طلبات كثيرة للحضور والمشاركة فيه من المهتمين داخل المملكة العربية السعودية والعالم العربي، إضافة إلى وسائل إعلامية دولية مختلفة.