تلقت إدارة نادي الاتحاد حيثيات قرار رفض احتجاجها من لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم، على مشاركة لاعب فريق أبها أحمد مصطفى في المباراة الدورية التي جمعت الفريقين، ووفقًا لمعلومات «المدينة» أن لجنة الانضباط استندت في رفضها للقرار على مادة للاتحاد الدولي «فيفا»، وهو الأمر الذي أثار استغراب القانونيين في نادي الاتحاد المطلعين على ملف القضية، وبدا الاتحاديون أكثر ثقة في كسب الاستئناف أكثر من أي وقت مضى، في ظل الاستناد الضعيف للجنة الانضباط في قرارها في الرفض الذي جاء بعد تأخير 9 أيام، وتجاهلها التام للائحة الاحتراف المحلية، حيث أن الفيفا يمنح كل اتحاد حقه في تنظيم منافساته بلوائح خاصة.

من جهة أخرى وجه رئيس نادي الاتحاد أنمار الحائلي الدعوة للإعلاميين الاتحاديين مساء اليوم، لاستعراض رؤية الإدارة للمرحلة المقبلة والتعرف على مرئيات واقتراحات الزملاء الإعلاميين.