دشن أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص بمكتبة ، اليوم، جائزة أمين العاصمة المقدسة للتميز في دورتها الرابعة، والتي تأتي في إطار سعي الأمانة نحو الارتقاء بمستوى الأداء لتطبيق أعلى معايير الجودة والتميز في الخدمات البلدية، والالتزام بتنفيذ إستراتيجية منظومة الجودة والتميز المؤسسي التي تتبناها وزارة الشؤون البلدية والقروية.

وأوضح مدير الإدارة العامة لخدمة العملاء والتميز المؤسسي بالأمانة المهندس وائل بن صالح حلواني، أن الجائزة تهدف إلى نشر وتأصيل ثقافة التميز المؤسسي والإبداع والابتكار بين العاملين بأمانة العاصمة المقدسة وإذكاء روح المنافسة بين البلديات الفرعية والموظفين وتقدير إنجازاتهم المميزة عن طريق مكافأتهم وتشجيعهم وتوفير بيئة عمل جاذبة للكفاءات الوطنية المؤهلة.

وأبان "حلواني" أن الجائزة تشمل خمس فئات وهي: البلديات المتميزة، والإدارات المتميزة، والمدير المتميز، والموظف المتميز، والأفكار الإبداعية والابتكار، مشيرًا إلى أنه سيتم تنظيم ندوات تعريفية للتعريف بطريقة إعداد ملفات المشاركة بالجائزة بجميع فئاتها بناءً على المعايير المعتمدة، كما سيتم توضيح الوثائق المطلوبة وطريقة إعداد الطلبات بالإضافة إلى آلية التقييم وذلك عن طريق نشر معايير الجائزة وآلية المشاركة فيها من خلال المنشورات الداخلية والموقع الإلكتروني الخاص بالأمانة وبعض المطبوعات التعريفية إضافةً إلى تنفيذ عدة فعاليات للتوعية مثل الدورات التدريبية وورش العمل.

من جانبه أكّد مدير إدارة الجودة والتميز المؤسسي خالد بن أحمد عبدالله، بأن رحلة الجائزة سوف تستمر لفترة ستة أشهر، حيث تم إعداد جدول زمني ووضع دليل للجائزة لتوضيح المهام والإجراءات المعتمدة بمشاركة لجنة تحكيمية رفيعة المستوى لفحص ملفات المشاركين واختيار أفضل المتقدمين للجائزة وإجراء المقابلات الشخصية بناءً على معايير كل فئة، مشيرًا إلى أنه سيتم تنظيم زيارات ميدانية بواسطة فرق التقييم للجهات المشاركة لاستكمال الإجراءات ومراجعة النتائج النهائية واعتمادها وتسليم الفائزين دروع التميز والجوائز المالية المخصصة.