نفت نقابة الموسيقيين التي يرأسها الفنان هاني شاكر ما تردد عبر بعض المواقع الصحفية عن مطاردتها لمطربي المهرجانات ومنعهم من العمل.

وقالت النقابة في بيان لها إن العمل النقابي لا يتطلب مثل هذه الأمور، وليست من صميم عملها، كما أن النقابة ليست جهة منع أو مطاردة وإنما هي جهة تمنح العضوية أو التصاريح لمزاولة المهنة بفروعها المختلفة سواء كان الحاصل على العضوية أو التصريح عازفًا أو مطربًا.

وأضافت أن المنع مصدره الأساسي هو القانون، ويسري على كل من يزاول المهنة بدون الحصول على تصريح، وجميع من لا يحمل كارنيه نقابة الموسيقيين، وهذا القرار طبقًا للمادتين 5 و5 مكرر من القانون رقم 35 لسنة 1978. وأكدت أنها تعمل وفق لائحة وقانون يفرض عدم مزاولة المهنة دون الحصول على تصريح من النقابة.