شاركت 200 شخصية قيادية في منتدى شركاء صندوق الاستثمارات العامة في إطار جهوده الرامية إلى مساندة شركات محفظته الاستثمارية ولتعزيز حضوره كمستثمر قوي وفاعل ومحفز للاقتصاد السعودي. واستمع الحضور إلى عدد من الخبراء في التطبيقات الرقمية التي أحدثت واقعاً جديداً في الأسواق؛ ومنهم متخصصون في الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات، وجرت نقاشات حول ما يحمله الم الممستقبل من اتجاهات وفرص وتحديات في الآن نفسه. وشارك في المنتدى أكثر من 200 شخصية قيادية من الشركات التي يسهم بها الصندوق وتمثل شتى القطاعات والصناعات بالمملكة. وشهدت فعاليات المنتدى نقاشات بين الحاضرين حول التأثير المحتمل للتكنولوجيا في القطاعات والصناعات التي تنشط بها استثمارات الصندوق. وكان من أهم فعاليات المنتدى تقديم الصندوق لآلية "أسلوب صندوق الاستثمارات العامة"؛ التي يستهدف الصندوق من خلالها دعم ومساندة شركات محفظته ومساعدتها في تحقيق القيمة المنشودة على أساس قوي من الحوكمة المستقلة للصندوق وضمن إطاره التشغيلي الفعال. ومن شأن ذلك أن يساعد الشركات في تبني هيكلية حوكمة فعالة، وتحديد مصادر جديدة لمزيد من النمو والربحية، بالاستفادة من البنية التحتية للصندوق وشبكته المحلية والدولية واسعة النطاق من الشركات وقادة الفكر والمستثمرين إضافة للأطراف الحكومية المعنية.