كشفت هيئة تقويم التعليم والتدريب عن نتائج البرنامج الدولي لتقويم الطلبة المعروف اختصارًا ببيزا (PISA)، أمس، بعد إعلان منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) المشرفة على البرنامج عن ذلك في العاصمة الفرنسية باريس.

ويعدّ البرنامج الدّولي لتقويم الطلبة (بيزا PISA) الذي شاركت فيه المملكة العام الماضي 2018م مع دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي يبلغ عددها 37 دولة مضافا إليها 42 دولة من قارات العالم المختلفة، دراسة استقصائية تُجرى كل ثلاثة أعوام على الطلبة في سن 15 عامًا، بهدف تقويم مدى تحصيلهم للمعارف الرئيسة والمهارات الأساسية بما يحقّق مشاركتهم مشاركة فاعلة في المجتمع، ويركز على الإتقان في ( القراءة، والرياضيات، العلوم) مع أحد مجالات الابتكار كالكفايات العالمية، كما يولي التقويم اهتمامًا برفاهية الطلبة.

وكشفت النتائج إلى أن 48% من طلابنا حققوا المستوى الثاني على الأقل من مستويات إتقان القراءةوفي مجال مادة الرياضيات حصل نحو 27% من طلابنا على المستوى الثاني أو أعلى، حيث يمكن لهؤلاء الطلاب تفسير وإدراك كيفية تمثيل حالة (بسيطة) رياضياً دون تعليمات صريحة . كما حصل نحو 1% من الطلاب السعوديين على درجات في المستوى الخامس أو أعلى في الرياضيات.

وفي مجال مادة العلوم حصل نحو 38% من طلابنا في المملكة على المستوى الثاني أو أعلىوذكرت نتائج PISA 2018م أنه فيما يخص مقارنة مستوى التحصيل بين الجنسين، فقد تفوّقت البنات في المملكة على البنين بمقدار 29 نقطة.