حذر الرئيس الأميركي دونالد ترمب، أمس، كوريا الشمالية من أنها قد "تخسر كل شيء" بسبب عدوانيتها تجاه الولايات المتحدة بعد إعلانها عن تجربة أسلحة جديدة.

عقب إعلان بيونج يانج إجراء تجربة "هامة جدا" في موقع سوهي لإطلاق الأقمار الاصطناعية، كتب ترمب على تويتر: "كيم جونج أون ذكي جدا ولديه الكثير الذي يمكن أن يخسره، بل وكل شيء في الحقيقة، إذا تصرف بطريقة عدوانية".

أعلنت كوريا الشمالية، أمس، أنها أجرت "تجربة مهمة جدا" في موقع سوهي لإطلاق الأقمار الصناعية، في ظل استمرار الجمود في المفاوضات النووية بين بيونج يانج وواشنطن.

ويأتي الإعلان الكوري الشماليّ عن اختبار السبت بعد عدة ساعات من تصريح الرئيس الأميركي بأنه "سيتفاجأ" من أي عمل عدائي تقوم به كوريا الشمالية.

قال متحدث باسم الأكاديمية الوطنية للعلوم في كوريا الشمالية "تم إجراء تجربة مهمة جدا في موقع سوهي لإطلاق الأقمار الصناعية في السابع من ديسمبر من عام 2019".

أضاف المتحدث في بيانه الذي نقلته وكالة الأنباء الرسمية أن نتائج التجربة الأخيرة سيكون لها "تأثير مهم" على تغيير "الموقف الاستراتيجي" لكوريا الشمالية. ولم يقدم البيان تفاصيل أخرى حول التجربة.

وموقع سوهي، على الساحل الشمالي الغربي لكوريا الشمالية، مخصص على ما يبدو لوضع الأقمار الصناعية في مداراتها.

لكنّ بيونج يانج أطلقت عدة صواريخ منه، في تحركات قوبلت بتنديد من واشنطن ودول أخرى اعتبرت أنها كانت اختبارات لصواريخ باليستية طويلة المدى.