اعتمدت الهيئة العليا لجائزة الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود العالمية للسنة النبوية والدراسات الإسلامية المعاصرة، أسماء الفائزين بالجائزة في فرعيها السنة النبوية والدراسات الإسلامية المعاصرة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد مساء اليوم برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا للجائزة وبحضور أعضاء الهيئة.

وفاز بالجائزة في فرع السنة النبوية موضوع مكافحة الفساد في ضوء السنة النبوية الدكتور نوبي محمد حسن عبدالرحيم من جمهورية مصر العربية، والدكتور عبدالمحسن عبدلله التخيفي من المملكة العربية السعودية، بينما حُجبت جائزة الموضوع الثاني في فرع السنة النبوية بعنوان الشباب: المشكلات والحلول في ضوء السنة النبوية، كما فاز بالجائزة عن فرع الدراسات الإسلامية المعاصرة الدكتور عبدالقادر ياسين الخطيب من جمهورية العراق، عن موضوع العمل التطوعي في الإسلام، بينما حُجبت الجائزة في موضوع: "السلام في الإسلام المبادئ والمفاهيم والتطبيق".

وأوضح أمين عام الجائزة الدكتور ساعد العرابي الحارثي أن الهيئة العليا للجائزة أقرت في اجتماعها اختيار موضوعات الجائزة في دورتها الثانية عشرة في فرع السنة النبوية، حيث اختير الموضوع الأول: الوسطية في الإسلام ودلالتها من السنة النبوية، والموضوع الثاني: مقاصد الشريعة في ضوء السنة النبوية.

وفي فرع الدراسات الإسلامية المعاصرة اختير: الموضوع الأول: الاستثمار المالي في الإسلام، والموضوع الثاني: تطوير الخطاب الإسلامي.