نشرت قناة "الإخبارية"، مساء أمس "السبت"، تقرير كشفت من خلاله تفاصيل مشروع الجسر البري الذي سيربط بين موانئ البحر الأحمر والخليج العربي عبر الخطوط الحديدية.

وأوضحت "الاخبارية"، أن المشروع، الذي ستتضح معالمه في 2020، يبلغ طوله 1600 كلم، ويربط بين البحر الأحمر والخليج العربي، وتصل التكلفة التقريبية له حوالي 50 مليار دولار.

وأضافت أن المشروع، الذي يُرجح أن تنفذه شركة حكومية صينية، سيقلل الحاجة إلى النقل بالشاحنات التقليدية وسيختصر الزمن الحالي في نقل البضائع إلى 72 ساعة من موانئ الساحل الشرقي والغربي، إضافة إلى أنه سيعزز الربط بين الرياض وجدة.

وأشارت القناة إلى أن المحطة النهائية للجسر ستكون البحر الأحمر، والتي ستصدّر المملكة عبرها بضائعها، وهو ما يحوّلها إلى منطقة لوجستية تربط الكثير من دول العالم.