دشن معالي مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي اليوم, الخطة الاستراتيجية لكلية الاتصال والإعلام (2020-2022م), بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور يوسف بن عبدالعزيز التركي, ووكيل الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي الدكتور توفيق بن عبدالمحسن الخيال.

وأوضح عميد لبكلية الدكتور شارع بن مزيد البقمي, أن الكلية سعت لبناء خطة متعددة المراحل تهدف إلى بناء ثقافة مشتركة داخل الكلية، سواءً على مستوى كيانات الكلية وأعضاء هيئة التدريس، أو الطلاب والطالبات فيها، لتهيئة الأقسام لبناء خططها الاستراتيجية بما يتوافق مع الخطة الاستراتيجية للجامعة، وتحقيق مستهدفاتها، مثمنًا حرص معالي مدير الجامعة الدائم لتوفير بيئة تعليمية تتواكب مع طموحات أبنائها الطلاب والطالبات.

من جانبه, استعرض وكيل كلية الاتصال والإعلام للتطوير الدكتور أنمار بن حامد مطاوع، الأهداف الرئيسة التي ارتكزت عليها الكلية في خطتها الاستراتيجية (2020-2022م)، وما تضمنته من استحداث برامج بكالوريوس تطبيقية، وبرامج دراسات عليا نوعية تتوافق مع احتياجات سوق العمل، وإحداث تأثير إيجابي ومستدام في المجتمع، وكذلك الإسهام في صناعة ورسم الصورة الذهنية للمملكة، وتعزيز النشر العلمي المتميز، إضافة لتنويع مصادر التمويل الذاتي للكلية وتحقيق الجودة والتميز في الأداء الإداري.

بدوره أشاد معالي مدير الجامعة, بجودة البرامج الأكاديمية التي تقدمها كلية الاتصال والإعلام، إذ تتواكب مع رؤية المملكة 2030، متمنيًا لهذه الكلية ومنسوبيها التقدم والازدهار، في ظل النهضة التعليمية الشاملة التي تشهدها بلادنا المباركة في هذا العهد الزاهر، بقيادة راعي مسيرتها المباركة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ودعمهما السخي للعلم والتعليم.