وجهت وزارة الشؤون البلدية والقروية تعميما إلى جميع المجالس البلدية بعدم صرف أي انتداب لرئيس وأعضاء المجلس لأداء مهام داخل نطاق الإشراف المكاني للأمانة أو البلدية، التي يتبعها المجلس باعتبارها اختصاصات ومسؤوليات مناطة نظامًا بالمجلس، وأشارت الوزارة إلى أنه إذا تطلب انتداب (الرئيس - الأعضاء - العاملين في المجلس) للقيام بمهام خارج نطاق الإشراف المكاني للمجلس فيكون بموافقة المجلس، ويعد محضر وقرار من المجلس بذلك يتضمن مسمى المهمة، مكانها، والمسافة عن مقر المجلس، الغرض منها، الأعضاء المكلفين بالمهمة، المدة المحددة لها وألا يتجاوز عدد الأعضاء في المهمة الواحدة ربع عدد أعضاء المجلس، ويراعى فيها التعليمات المنظمة لذلك، وكذلك لائحة الحقوق والمزايا ولا تباشر المهمة إلا بعد الارتباط المالي من البند المخصص ـ، أما بالنسبة إلى رئيس المجلس فيرفع طلب الموافقة على انتدابه بعد موافقة المجلس لصاحب الصلاحية في المهام، التي يشارك فيها خارج النطاق المكاني للمجلس. يأتي ذلك في إطار الجهود المبذولة لرفع كفاءة الإنفاق المالي في كل الإدارات بما يحقق مستهدفات رؤية 2030.