استعاد شاب بالعقد الثاني من العمر بفضل من الله قدرته على السمع بعد نجاح عملية ترميم لعظيمات الاذن في مركز صحة الرأس والعنق وقاع الجمجمة بمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة عقب تعرضه لحادث مروري في وقت سابق.

واستقبلت المدينة الطبية المريض والذي كان يعاني من كسر في قاع الجمجمة مع انفصال لعظيمات الاذن الوسطي نتيجة حادث مروري وبعد عدة مراجعات لعدد من المستشفيات تم وصف سماعات طبية لم يستطع التأقلم معها. وقرر الفريق الطبي المكون من جراحي ارأس والاذن وقاع الجمجمة والتخدير والتمريض بعد اجراء الفحوصات والاشعه اللازمة بإجراء عملية ترميم وتوصيل لعظيمات الاذن الوسطى عن طريق الميكروسكوب الجراحي والتي تكللت ولله الحمد بالنجاح حيث تماثل المريض للشفاء وتم الاستغناء عن السماعات واستعاد سمعه وهو بأتم الصحة والعافية. ويتميز مركز صحة الرأس والعنق وقاع الجمجمة بالمدينة الطبية بالقيام بمثل هذا النوع من العمليات النادره وغيرها الكثير نظير ما تمتلكة المدينة الطبية من كفاءات ذات تأهيل عالي وإمكانات على أحدث مستوى تضاهي مثيلاتها بالعالم بدعم كبير توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين ووزارة الصحة للرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين وزوار بيت الله الحرام وتقديم كل ما من شأنه تسهيل الحصول على خدمة طبية متميزة ذات جودة عالية ضمن رؤية ٢٠٣٠ الطموحة.