اعلنت وزارة الصحة الببيروفية أن حصيلة ضحايا انفجار شاحنة تنقل الغاز في ليما الخميس ارتفعت إلى 14 قتيلا بعد وفاة امرأة متاثرة بجروح خطيرة أصيبت بها.

وقال نائب وزير الصحة فيكتور بوكانخيل بعد زيارته لعدد من الجرحى في المستشفيات إن "وفاة شخص رفع حصيلة الضحايا"، موضحا أن "عدد القتلى بلغ 14 شخصا حتى الآن". وتابع أن الضحية الجديدة تبلغ من العمر 39 عاما. وقتل خمسة أطفال على الأقل في الانفجار الذي وقع الخميس في مدينة فيلا ال سالفادور الضاحية التي تضم 500 الف نسمة في جنوب ليما. وكانت الحصيلة السابقة تبلغ 13 قتيلا ونحو خمسين جريحا. ووقع الحادث الكبير قبيل الساعة السابعة (12,00 ت غ) بينما كان السكان متوجهين إلى أماكن عملهم. وأحدث الانفجار الذي نجم عن تسرب للغاز، حريقا امتد بسرعة. وقد احتاج ل13 سيارة إطفاء لإخماده ودمر 14 منزلا.