أكد مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أن المملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعباً وضعت خدمة ضيوف الرحمن وتقديم أرقى الخدمات لهم على قائمة أولوياتها، منوهاً إلى ضرورة تظافر كافة الجهود لتحقيق ذلك.



وشدد الأمير خالد الفيصل لدى ترؤس سموه اجتماعاً في مقر الإمارة بجدة لمناقشة سير العمل في مشروع المركز الأمني بالشميسي، على أهمية تنفيذ كافة الجهات للأعمال المطلوب منها في المشروع، ليتم إنجازه في الوقت المحدد ويحقق الاستفادة المرجوة منه في خدمة الحجاج والمعتمرون، مشيراً في الوقت نفسه إلى ضرورة توفير وسائل التقنية في كافة مشاريع المنطقة.

وبحسب العرض عن المشروع الذي تشرف على تنفيذه هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة فإنه سيكون جاهزاً في رجب المقبل، ويجري حالياً تنفيذ أعمال زيادة عدد المسارات المخصصة لحركة المركبات من 8 إلى 16 مساراً، بالإضافة لتوفير التقنيات الحديثة في نقاط والفرز ما يسهم في تقليل الوقت وتوفير الجهد وزيادة الكفاءة، كما يحوي عددا مرافق للجهات الحكومية ومقار للسكن ومسجداً ومرافق خدمية.

ويهدف المشروع إلى تحسين المشهد البصري لنقاط الفرز، وانعكاسه على الانطباع الأول للحجاج والمعتمرين، بالإضافة إلى التيسير على القادمين لمكة المكرمة خلال موسمي الحج والعمرة وذلك بتقليص فترة انتظار القاصدين في أوقات الذروة، وخدمة لأهالي وزوار العاصمة المقدسة.