طمأن الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية السعودية، لللاعبين واللاعبات السعوديين، بمناسبة قرار اللجنة الدولية الأولمبية، بتأجيل أولمبياد طوكيو 2020 إلى 2021.

وقال سموه في رسالة نقلها بثها الحساب الرسمي للجنة الأولمبية العربية السعودية على تويتر « إن تأجيل الأولمبياد، لايعني تأجيل الحلم، بل يعني مزيداً من الوقت للاستعداد لمن تأهل».

وأضاف سموه» وفرصة جديدة لباقي الرياضيين، للعمل بقوة ليكونوا جزءاً من الحدث، الذي سيحتفي العالم من خلاله بعبور هذه الجائحة إن شاء الله، والالتقاء بكل الرياضيين مجدداً».

وكان سمو رئيس اللجنة الأولمبية السعودية، استهل رسالته للاعبين واللاعبات، بالتعبير عن امتنانه للجهود التي بذلها جميع المتأهلين إولمبياد طوكيو.

وخص الأمير عبدالعزيز بن تركي، الرياضيين الذين عاشوا فرحة التاهل، وباتوا على أتم الاستعدادا للمشاركة في الحدث الرياضي، كلاعبي كرة القدم، وكرة الطاولة والسباحة، بالإضافة إلى اللاعبين واللاعبات في الرياضات الأخرى الذين كانوا على بعد مسافة من المشاركة في هذا الحدث.