اعتبر رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، أن الثغرة الحقيقية في المعركة الفلسطينية ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) هي الاحتلال الإسرائيلي ومستوطناته.

وقال رئيس الوزراء في تصريح له، اليوم إن "استمرار تنقل العمّال بتسهيلات إسرائيلية بين مدنهم وقراهم وأماكن عملهم سواء داخل الخط الأخضر أو في المستوطنات يشكّل ضربة لكل جهودنا التي اتخذناها بشكل مبكر لوقف انتشار المرض".

وأضاف: "إننا نرى في استمرار السماح للعمّال بالتوجه لأماكن عملهم محاولة لحماية الاقتصاد الإسرائيلي على حساب أرواح العمّال، لكن اقتصاد إسرائيل ليس أغلى من أرواح أبنائنا".

​وأشار إلى أن هناك تنسيقا فلسطينيًا دوليًا مع جميع الأطراف في هذا السياق، من خلال منظمة الصحة العالمية التي تتابع مع وزارة الصحة سير الأمور بشكل يومي، والتي بدورها أشادت بإجراءات دولة فلسطين الوقائية.