تدرس إدارة نادي الاتحاد برئاسة أنمار الحائلي مع المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم، البرازيلي فابيو كاريلي.. تقليص عدد المحترفين الأجانب، من أجل توفير المصروفات، لا سيما في ظل العدد الفائض من اللاعبين غير السعوديين، مما اضطر الجهاز الفني السابق للسماح للإدارة بإعارة عدد كبير منهم، بالإضافة إلى استبعاد عدد منهم من قائمة المحترفين السبعة المعتمدين في المسابقات المحلية.

فبجانب اللاعبين الحاليين حارس المرمى غروهي، المدافع برونو أوفيني، لاعب المحور كريم الأحمدي، لاعبو الوسط ليوناردو جيل وأنيس البدري ورومارينهو، بالإضافة إلى المهاجم ويلفريد بوني.. هناك عدد من المحترفين المعارين أو الذين خارج قائمة البطولات المحلية والعربية، أمثال جوناس، أليكسندر بريجوفيتش، أليكسندر بيزيتش ورودريغيز.

فيما لا يزال مصير كريم الأحمدي غامضًا ما بين الاستمرار أو إنهاء مسيرته الرياضية في الدوري الهولندي، حيث سينتهي عقده مع الاتحاد بنهاية الموسم الجاري، بينما يتبقى موسم آخر على انتهاء إعارة رودريغيز لنادي فناربخشة التركي.