كشف مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) تركي بن عبدالله الجعويني، عن التحاق 25 ألف مواطن ومواطنة بمبادرة دعم التوظيف، التي أطلقها الصندوق لدعم أجور السعوديين والسعوديات العاملين في القطاع الخاص بنسبة تصل إلى 50% من الأجر الشهري للموظف، ولمدة سنتين.

وبيَّن الجعويني، أن المبادرة التي أطلقها الصندوق قبل حوالي 10 أيام، شهدت تسجيل 2529 منشأة إلكترونيًا للاستفادة من دعم المبادرة، التي تأتي ضمن مبادرات الدعم الحكومي لتمكين منشآت القطاع الخاص وضمان استقرارها وتنمية أدائها، في ظل الوضع الاقتصادي الاستثنائي الراهن، وتأثير تداعيات فيروس كورونا(COVID-19).

وتدعم المبادرة جميع الوظائف والمهن ومختلف القطاعات الاقتصادية؛ حتى المهن التي صدر عليها قرارات توطين، وتستطيع جميع المنشآت الاستفادة من المبادرة، لدعم أجور السعوديين والسعوديات الذين تم توظيفهم، من تاريخ 1 يوليو 2019، ما لم تكن المنشأة موقفه لدى وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية أو الصندوق.

ويبدأ الدعم من نسبة 30% وحتى 50% من الأجر الشهري للموظف لمدة سنتين، ويشمل من تم توظيفهم بعد بداية يوليو 2019 (بأثر رجعي)، وكذلك التوظيف الجديد والمستقبلي، على أن يتراوح أجر الموظف المدعوم بين 4 الآف و 15 ألف ريال.

وتحصل المنشآت على دعم إضافي بنسبة 10% عند توظيف الإناث، والأشخاص ذوي الإعاقة، وعند التوظيف في المدن غير الرئيسية، وفي المنشآت الصغيرة والمتوسطة، لكل من الفئات المذكورة على ألا يتجاوز الحد الأقصى للدعم 50% من الأجر الشهري للموظف، أو 3000 ريال، أيهما أقل.