أكدت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني اليوم، التصنيف الائتماني طويل الأجل للسعودية عند "A" مع نظرة مستقبلية مستقرة. وأوضحت "فيتش" في بيان لها، أن التصنيف يعكس القوة المالية التي تتمتع بها المملكة بما في ذلك الاحتياطيات الأجنبية العالية بشكل استثنائي، ونسبة الدين العام المنخفضة.وتوقعت الوكالة ارتفاع عجز الميزانية إلى 12% من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام الجاري، وانخفاض عائدات النفط بنحو 41% مع متوسط أسعار نفط يبلغ 35 دولارًا للبرميل. وبينت أن تعافي أسعار النفط إلى نحو 45 دولارًا للبرميل وانحسار انتشار جائحة كورونا مع تقليص الإنفاق الحكومي قد يخفض عجز الميزانية إلى 7% من الناتج المحلي الإجمالي خلال عام 2021.

وكانت وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال أكدت مؤخرًا تصنيفها الائتماني للسعودية عند A-/A-2 مع نظرة مستقبلية مستقرة. ووفقا للأرقام يبلغ الاحتياطي النقدي السعودي 500 مليار دولار، بينما تتجاوز ميزانية العام الحالي تريليون ريال مع إيرادات متوقعة لا تتجاوز 833 مليار ريال، وبينما تبلغ الإيرادات النفطية منها 513 مليار ريال، تعول السعودية على العمل المستمر من أجل تنويع القاعدة الإنتاجية من خلال التوسع في الصناعة والزراعة والسياحة والخدمات اللوجستية في ظل الموقع المتميز للمملكة بين كبرى قارات العالم.