أوضح صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف»، لمنشآت القطاع الخاص أنه لا يشترط أن يتم التوظيف عن طريق البوابة الوطنية للعمل «طاقات»، للاستفادة من مبادرة «دعم التوظيف»، مبينًا أنه بإمكان المنشآت الاستفادة من دعم المبادرة في حال تم التوظيف من خارج البوابة. وأفاد الصندوق أنه يلزم تسجيل بيانات الموظف في بوابة «طاقات»، حتى في حال توظيفه من خارج البوابة، حيث يهدف هذا الإجراء إلى التحقق إلكترونيًا من صحة بيانات الموظف ومؤهلاته، وإكمال ملف طلب الدعم، دون الحاجة لرفع مستندات أو مراجعة المنشأة لفروع الصندوق.

وتدعم مبادرة «دعم التوظيف»، أجور السعوديين والسعوديات الذين تم توظيفهم في جميع منشآت القطاع الخاص، من تاريخ 1 يوليو 2019 (بأثر رجعي)، وكذلك لأي توظيف جديد أو مستقبلي، حيث يبدأ الدعم من نسبة 30% وحتى 50% من الأجر الشهري للموظف لمدة سنتين، على أن يتراوح أجر الموظف المدعوم بين 4000 و 15 ألف ريال.

وتحصل المنشآت على دعم إضافي بنسبة 10% عند توظيف الإناث، والأشخاص ذوي الإعاقة، وعند التوظيف في المدن غير الرئيسة، وفي المنشآت الصغيرة والمتوسطة، لكل من الفئات المذكورة على ألا يتجاوز الحد الأقصى للدعم 50% من الأجر الشهري للموظف، أو 3000 ريال، أيهما أقل.

ويُمكن للمنشآت التسجيل إلكترونيًا والاستفادة من المبادرة، من خلال الدخول إلى صفحة المبادرة على البوابة الوطنية للعمل (طاقات) عبر الرابط: https://www.taqat.sa/web/guestemployer/employment-subsidy-program ، وتفعيل «برنامج دعم التوظيف»، ثم إنشاء طلب دعم جديد، وإضافة بيانات الطلب والموظفون المراد دعمهم، ثم حفظ الطلب وإرسال المعلومات؛ ليتم بعدها استلام الطلب من قبل الصندوق والتأكد من استيفاء المنشأة للضوابط وتقديم الدعم لها.

مبادرة دعم التوظيف

- دعم أجور السعوديين بالقطاع الخاص، من تاريخ 1 يوليو 2019

- يبدأ الدعم من نسبة 30% وحتى 50% من الأجر الشهري للموظف

- يتراوح أجر الموظف المدعوم بين 4000 و15 ألف ريال.

- تحصل المنشآت على دعم إضافي بنسبة 10% عند توظيف الإناث

- لا يتجاوز الحد الأقصى للدعم 50% من الأجر الشهري للموظف