صاحبت بعض الأعمال الدرامية، التي تعرض على الفضائيات العربية خلال موسم رمضان الحالي العديد من الأخطاء الفنية والدرامية والإخراجية التي أثارت المشاهدين والمتابعين في وسائل التواصل الاجتماعي، والذين أبدوا استغرابهم الشديد من الوقوع في مثل هذه الأخطاء، معتبرين أنها ما كان أن تمر في ظل وجود فريق عمل كامل لكل مسلسل من مؤلف ومخرج ومساعدين وفنيين بالإضافة إلى الممثلين.

«المدينة» رصدت بعض هذه الأخطاء التي وقعت فيها بعض المسلسلات، منها المسلسل الكويتي «محمد علي رود» الذي وقع في خطأ أثار ضجة في مواقع التواصل، حين قالت إحدى الممثلات في أحد المشاهد، وهي تناجي الله بقولها: «يا منجيّ يوسف من بطن الحوت»!.. وطبعا هذا خطأ، لأن الصحيح هو نبي الله يونس الذي أنجاه عز وجل من بطن الحوت، ولم يصل الأمر لمجرد ردود أفعال في المواقع، بل وصل إلى شكل رسمي، فأصدر تلفزيون الكويت بيان اعتذار رسمي للمشاهدين على هذا الخطأ، ووجّه وزير الإعلام الكويتي محمد الجبري بتكوين لجنة للتحقيق في الموضوع وأصدر قرارًا بحل لجنتي النصوص والمشاهدة بالوزارة إلى حين انتهاء لجنة التحقيق من تقديم تقريرها ومحاسبة كل مقصّر، من جانبه، قال منتج ومخرج المسلسل عبدالله بو شهري: «الظروف المتسارعة من أجل إنجاز العمل في الوقت المناسب كان السبب المباشر وراء ذلك الخطأ الذي نعتذر عنه كفريق عمل للمسلسل».

وفي مسلسلات أخرى، ومن الأخطاء الطريفة، خطأ وقع في المسلسل السعودي «إجازة»، حين جاء في مشهد لضابط شرطة يجلس على مكتبه يحقق في موضوع، وكانت البدلة التي يرتديها الضابط تحمل رتبتين معًا (ملازم أول ووكيل رقيب!).. وهذا بالطبع خطأ فني، وإن كان غير مقصود، إلا أنه كان واضحًا بشكل لافت وكان يجب التنبّه له.

أيضًا خطأ فني طبي وقع فيه مسلسل «البرنس» المصري حين ظهر الممثل محمد رمضان في أحد المشاهد داخل المستشفى بعد أن تعرّض لحادث مع زوجته وأطفاله ويحيط به طبيبة وممرضة ووقع الخطأ في وصلات جهاز تخطيط القلب فلم يتم تركيبها على صدر الفنان وتوزيعها بالشكل السليم بل تم وضعها كلها على ذراعه فقط، واعتبر المتابعون أن هذا الخطأ كان يمكن تجنبب حدوثه لو استعان فريق المسلسل بطبيب حقيقي للإشراف وأخذ رأيه. وشهد هذا المسلسل أيضًا خطأ فنيا ثانيا عندما ظهر رمضان في أحد المشاهد وهو يصلح سيارته ولكن بعد الانتهاء من التصليح ظهرت سيارة أخرى مختلفة عن السابقة!. والخطأ الطبي الذي شهده المسلسل، وقعت فيه أيضًا مسلسلات مصرية أخرى، منها مسلسل «حب عمري» فظهر ممثل داخل المستشفى وهو يضع إبرة المغذي بشكل خاطئ طبيًا، وإن كان علّق بعض المتابعين بأن هذه ليست أخطاء بل هي كذلك طبيًا، وشهد المسلسل المصري «لعبة النسيان» تعليقات كثيرة بسبب ظهور طفل كان من المفترض أن يكون حديث الولادة، ولكن الذي ظهر في المشهد طفل أكبر من ذلك ولا يقل عمره عن ستة أشهر!.

كثير من المتابعين التمسوا العذر لهذه المسلسلات على الأخطاء التي وقعت فيها، لافتين إلى أن معظم الأعمال الدرامية هذا العام تم تصويرها وتجهيزها في وقت ضيّق بسبب جائحة «كورونا»، فكانت هناك سرعة من منتجي الأعمال للحاق بالموسم الدرامي، كما أشار آخرون إلى أن معظم الأخطاء لم تكن مؤثرة في القصة.



أبرز الأخطاء المرصودة

دعاء ممثلة: «يا منجيّ يوسف من بطن الحوت»

ظهور ضابط برتبتين

توصيل جهاز تخطيط للقلب بالذراع بدل الصدر

ظهور سيارتين مختلفتين على أنهما سيارة واحدة بعد إصلاحها.

وضع إبرة المغذي بشكل خاطئ طبيا

ظهور طفل عمره شهور على أنه حديث ولادة