أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، فجر أمس الجمعة، أن اختراقات المليشيا الحوثية لوقف إطلاق النار خلال الـ24 ساعة الماضية بلغت 40 اختراقا. وأضاف أن الاختراقات الحوثية للهدنة بلغت منذ إعلانها 3308 اختراقات، شملت الأعمال العسكرية العدائية، واستخدام الأسلحة الخفيفة والثقيلة والصواريخ الباليستية. كما لفت التحالف إلى أن قواته تطبق أقصى درجات ضبط النفس بقواعد الاشتباك مع حق الرد المشروع لحالات الدفاع عن النفس في الجبهات. ونوه التحالف باستمرار التزامه بوقف إطلاق النار ودعم جهود المبعوث الخاص إلى اليمن.

من جهة أخرى، أفاد المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفثس، الخميس، بأن الأمم المتحدة قدمت خريطة طريق واقعية للأطراف اليمنية، مضيفا أن وقف إطلاق النار في اليمن جزء من اتفاق أكثر شمولية. وقدم المبعوث الأممي الشكر للتحالف بقيادة السعودية على تمديد وقف النار في اليمن، مشيرا إلى أن الحكومة والحوثيين أظهروا نية للتعاون مع المقترحات الأممية. كما أكد غريفثس أن الحكومة اليمنية تعاملت بإيجابية مع مقترحات الحلول، معربا عن قلقه من الوضع في جنوب اليمن. إلى ذلك، دعا المجلس الانتقالي إلى تنفيذ اتفاق الرياض في اليمن، مشددا على ضرورة التوصل إلى اتفاق في اليمن يفضي إلى حكومة منتخبة.

وفي وقت سابق، جددت الحكومة اليمنية الشرعية، مساء الخميس، تحذيرها من كارثة صحية في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية بسبب فيروس كورونا المستجد، وذلك في ظل سوء التغذية وضعف الرعاية الصحية وانعدام الخدمات الطبية التي تعاني منها تلك المناطق. وأكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، في بيان، أن المدنيين في العاصمة المختطفة صنعاء ومناطق سيطرة المليشيات الحوثية يتساقطون في الشوارع بعد تفشي فيروس كورونا، فيما تواصل المليشيات الحوثية إخفاء الحقائق عن الرأي العام والتستر على الأرقام الحقيقية للوفيات والإصابات بالوباء، والاستهتار في تنفيذ الإجراءات الوقائية وتقديم الرعاية الصحية للمصابين، بحسب تعبيره.