توقع خبير اقتصادي سرعة تعافي قطاع العقارات في السعودية من آثار كورونا بفضل الدعم الحكومي وارتفاع الطلب نتيجة للتركيبة السكانية التي يطغى عليها العنصرالشبابي.

وقال كريس جراهام الشريك الاستشاري في إحدى الشركات العقارية: إن سوق العقارات في المملكة له خصوصيته في ضوء جهود تعزيز نسبة ملكية المواطنين للمنازل لتصل إلى 70٪ بحلول عام 2030، لافتا الى دعم الحكومة بشكل استباقي لقطاع العقارات كمحرك رئيس لتنويع الاقتصاد، مما أسهم في سرعة التعافي وزيادة العرض والطلب، ، وغيرت معظم الوكالات العقارية طريقة عملها التقليدية باستخدام تقنيات الاتصال عن بُعد والعرض الافتراضي للوحدات. وأصبحت المبيعات عبر الإنترنت أكثر رواجاً مما يفرض على المطورين العقاريين التأقلم مع تغيرات الأسواق، لكن كريس استدرك بالقول: إنَّ هذه التقنيات لا يمكن أن تشكل بديلاً عن العرض الفعلي للوحدات وإنَّ معظم المطورين العقاريين لم يكن بوسعهم الانتظار دون فعل شيء.