أعرب الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة عن سعادته بإطلاق (دوري جود) المخصص لدعم الأسر التي تحتاج إلى سكن، وقال: «أشكر أخي معالي وزير الإسكان ماجد الحقيل والقائمين على منصة جود الإسكان، على اهتمامهم ومساهمتهم في هذه المبادرة المشتركة والفعّالة، لتقديم يد العون للمجتمع بتأمين السكن لمن هم في أمسِّ الحاجة لذلك، من أجل ضمان المحافظة على استقرار العائلات المحتاجة، ومنح الفرصة للمجتمع بالمساهمة، ومد يد العون في شهر العطاء والجود».

وأضاف سموه: «إن مشاركة الأندية الرياضية بمحبيها وجماهيرها في هذه المبادرة المجتمعية المهمة، تأكيد على ريادة وطننا في العمل الخيري واستمرار العطاء برياضتنا، وفق الدعم اللا محدود الذي تحظى به كافة القطاعات من لدن حكومة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظهما اللهـ، وحرصهما الكبير على رخاء هذا الوطن وشعبه، وتحقيق أعلى درجات العيش الكريم لهم».

وأضاف سموه: «نتطلع في وزارة الرياضة مع الإخوة في وزارة الإسكان و»منصة جود»، إلى أن تثمر هذه الجهود الموحدة بتحقيق أحلام وتطلعات من هم في أمسِّ الحاجة لنا اليوم، لنوفر لهم منزل العمر حرصًا على لم شمل الأسر، وتحقيق أعلى مستويات الاستقرار الاجتماعي لهم في هذا الشهر الفضيل، الذي يتسابق فيه الناس لعمل الخير والبذل والعطاء بمختلف الصور والأشكال».

فيما قال معالي وزير الإسكان ماجد الحقيل: «بدايةً أشكر أخي سمو وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل على حرصه على المشاركة ودعمه لهذا العمل المعطاء، ومن دون شك أننا فقدنا خلال هذه الجائحة منافسات الدوري السعودي المثيرة، لتأتي هذه المبادرة النوعية في هذا الشهر المبارك، كمنافسة مجتمعية للعطاء الرياضي من خلال (دوري جود)».

وأضاف معاليه: «أهمية منصة جود الإسكان نابعة من اهتمام سيدي خادم الحرمين الشريفين الذي قدم دعمًا سخيًّا كأول متبرع بمبلغ 100 مليون ريال، تلاه سمو ولي العهد الأمين بالتبرع بمبلغ 50 مليون ريال، ما يؤكد اهتمامهما وحرصهما ـ حفظهما الله- على تفعيل الدور الاجتماعي وتسريع عجلة التنمية، من خلال نموذج موثوق للتكافل الاجتماعي الذي تمثله منصة جود للإسكان، ولا يخفى على الجميع ما للمنظومة الرياضية من أثر ودور فعَّال في المجتمع، لذا فإننا متفائلون بتحقيق الهدفين الاجتماعي والإنساني المنشودَين من هذه الحملة، من خلال مساهمة ومشاركة جماهير الأندية الرياضية، التي تمثل شريحة كبيرة من المجتمع السعودي الذي عوّدنا على عطائه وتكاتفه وحبه للخير».

وكانت وزارتا الرياضة والإسكان وبالتعاون مع منصّة جود الإسكان، قد أطلقتا مسابقة (دوري جود) بمشاركة أندية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، إذ يهدف الدوري إلى جمع العطاءات والمساهمات الخيرية لتوفير المسكن الملائم للأسر الأشد حاجة ممن تنطبق عليها شروط الدعم السكني على مستوى مناطق المملكة كافة.