قضت الدائرة الأولى إرهاب بمصر أمس الأحد، بالسجن 5 سنوات لمتهم وبراءة آخر فى إعادة إجراءات محاكمتهما فى القضية المعروفة بـ»خلية المعصرة». وكان المتهمان حصلا في 3 يناير 2017، على أحكام بالمؤبد غيابيا، وعقب عمل دفاع المتهمين إعادة إجراءات على الحكم الغيابي الصادر ضدهم تم تحديد جلسة 29 يناير 2020 لنظر إعادة محاكمة المتهمين.

ووجهت النيابة للمتهم، وآخرين أنه في غضون الفترة ما بين 14 أغسطس 2013 حتى 25 أغسطس 2014 بدائرة شرطة حلوان انضم المتهمون جميعًا إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة، والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانون والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي وهي «جماعة الإخوان المسلمين»، والتي تضطلع لتحقيق أغراضها بغير نظام الحكم بالقوة من خلال التعدي على قوات الشرطة والمنشآت العامة وإشاعة حالة من الفوضى فى البلاد وكان الإرهاب من الوسائل التى تستخدمها هذه الجماعة فى تحقيق أهدافها مع علمهم بأغراضها ووسائل تحقيقها.