كشفت مؤسسة النقد عن انخفاض قيمته 40% في كلفة تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة العام الماضي، مقارنة بسنة 2018، وذلك بفضل إطلاق الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع بنك التنمية الاجتماعية مبادرة الاقراض غير المباشر من خلال شركات التمويل المرخصة، جاء ذلك في تقرير تطوير القطاع المالي الذي أصدرته المؤسسة حديثا، وبلغ إجمالي المنشآت المستفيدة من المبادرة حتى نهاية العام الماضي 1169 منشأة من خلال 18 شركة بإجمالي 2.1مليار ريال، ووفقا للتقرير شـــهد برنامـــج «كفالـــة» في 2019م ارتفـــاع في قيمة الكفالات بنســـبة 164، %

وتحقيق أربـــاح قدرهـــا 10 ملايــين ريال لأول مرة بســـبب رفـــع كفاءة

المحفظة وتحجيـــم المخاطروتنويـــع المنتجات ومضاعفـــة عـــدد المستفيدين، ووصلـــت قيمـــة الكفالات 4.8 مليار ريال في العام الماضي مقارنة بـ 2.9 مليار ريال، وأشار التقرير إلى الترخيص لعدد من البنوك الأجنبية بهدف تحقيق قيمة مضافة وتعزيز نمو القطاع الخاص من خلال تلبية الاحتياجات التمويلية المختلفة ورفع مستوى الخدمة البنكية.. وانســـجاماً مع مســـتهدفات برنامج تطوير القطاع المالي لتحقيق التحول الرقمي بدأت مؤسســـة النقد تطوير منظومـــة المدفوعات الفورية بالتعـــاون مع البنـــوك بهدف تطويـــر البنيـــة التحتية للقطاع وتنفيذ الحوالات الفورية بين البنوك على مدار 24 ساعة وخارج أوقات العمل الرسمية، كما تساهم المنظومة في تحسين كفاءة النظام وإدارة المخاطر ومكافحة غسل الأموال ورفع مستوى الابتكار، ولفت التقرير إلى تطويـــر وإطلاق منصـــة «التخصيـــم» لإيجاد قنوات تمويلية ابتكاريـــة إضافية لقطاع الأعمال .