أعلنت القوات البحرية الإيرانية، أمس الأربعاء، أنها ستواصل أنشطتها في مياه الخليج العربي رغم التحذير الأميركي للسفن المنتشرة في مياه الخليج، بالبقاء مسافة 100 متر، بعيدا عن سفنها الحربية. وأصدرت البحرية الأميركية تحذيرا للسفن المنتشرة في الخليج، بالبقاء مسافة 100 متر، بعيدا عن سفنها الحربية، وهددت في حال عدم الامتثال لهذا الأمر باتخاذ إجراءات دفاعية قانونية بحق المخالفين.

ويأتي الإشعار الأميركي، في أعقاب تهديد، وجهه الرئيس دونالد ترامب، الشهر الماضي باستهداف أي سفن إيرانية تتحرش بالسفن الأميركية. وقالت القيادة المركزية للقوات البحرية الأميركية إن الهدف من هذا الإشعار تعزيز السلامة وتقليل الغموض، والحد من مخاطر سوء التقدير. ويبدو التنبيه الأميركي أنه موجه بشكل مباشر إلى إيران، إذ اقتربت، الشهر الماضي، 11 سفينة إيرانية من السفن البحرية الأميركية في الخليج.