أنفقت اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم تراحم مكة، 2مليون و132ألف ريال من خلال 10 مبادرات إنسانية تكافلية لتقديم العون والمساعدة لـ 350 أسرة مستفيدة من اللجنة، وذلك ضمن جهود حملة براً بمكة التي أطلقها مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، خلال جائحة كورونا .

وأكد رئيس "تراحم مكة" يحيى الكناني، أن هذه المبادرات جاءت تنفيذا لاستراتيجية اللجنة والدور المنوط بها الداعم للأسر المنتسبة للجنة وتلمس احتياجاتهم والاستجابة الفاعلة معهم، مبينا أن هذه المبادرات تضمنت سداد إيجارات، إيداع مبالغ مالية في حسابات الأسر على ثلاثة مراحل خلال شهر رمضان المبارك، توزيع وإيصال سلال غذائية وسلال رمضانية، توزيع احتياجات وقائية، سداد ديون، وكسوة العيد، لافتا إلى أن تحديد احتياجات الأسر وقيمة المساعدات المالية المقرر إيداعها لكل أسرة تم وفقاً للضوابط العامة للجان تراحم.

وأضاف الكناني، اعتمدت اللجنة في هذا العام إيداعات مالية بقيمة 258.500 ريال في حسابات الأسر بدلا عن كسوة العيد، تحقيقا لمبدأ التباعد الاجتماعي وحفاظا على سلامتهم ولتتمكن الأسر المستفيدة من اللجنة تلبية احتياجاتهم من مستلزمات العيد وإدخال الفرح على قلوبهم وبيوتهم في ظل غياب عائلهم والتي تراوحت بين 300-500 ريال للفرد الواحد.