تحافظ الإدارة الاتحادية على المعايدة السنوية في ثالث أيام عيد الفطر المبارك رغم كل الظروف الحالية، حيث يتم الترتيب لها لتكون عن بعد، ومع ذلك ستشهد تنظيمًا مميزًا يربط العميد من الماضي بالحاضر، لتكون معايدة تاريخية تتجاوز العقبات الحالية، وهذه هي إحدى سمات نادي الاتحاد عبر تاريخه الشامخ على مدار ما يقارب قرنًا من الزمان.

المعايدة تتضمن مفاجآت سارة للجماهير الاتحادية.