شهدت منصات التسويق الإلكترونية زيادة إقبال المستهلكين من المواطنين والمقيمين ، في ظل وفرة المواد الاستهلاكية بالأسواق والمراكز التجارية بمحافظة جدة خلال أيام عيد الفطر المبارك ومع تطبيق أمر منع التجول الكلي تطبيقاً للإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وحرصت الأسواق والمراكز التجارية بالمحافظة على تلبية متطلبات المتسوقين من احتياجاتهم الغذائية من مختلف المنتجات الأساسية وذلك امتثالاً لتطبيق الإجراءات الاحترازية، والتعامل مع هذه المنصات الإلكترونية بكل كفاءة، في ظل اعتماد هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات تطبيقات التوصيل الإلكتروني مع السماح لها بالعمل على مدار الـ 24 ساعة.

ورصدت وكالة "واس" آلية إجراءات عمل هذه المنصات وسير حركة التوصيل للطلبات، فور تلقي أمر الطلب من العميل وتسليمه بكل يسر وسهولة، في الوقت الذي تخضع فيه تطبيقات منصات التسويق الإلكترونية للمراقبة والمتابعة من قِبل الجهات المعنية للتأكد من مراعاتها التعليمات والإرشادات الاحترازية الوقائية، إضافة إلى الحرص على تدريب سائقي التوصيل المتعاقدين مع تلك التطبيقات على الطرق الصحيحة والسليمة لعملية التوصيل عند الوصول للمستفيد من هذه الخدمة.

وتعمل الكوادر التي تتعامل مع طلبات تطبيقات التوصيل للمنازل على كسب رضى المستهلك مراعية عنصر السرعة والإتقان، كما أصبحت هذه التطبيقات خياراً مهماً لدى المواطنين والمقيمين خلال هذه الظروف التي شهدت تعاون الجميع حفاظاً على الصحة العامة.

من جانبهم أكد مستخدمو هذه التطبيقات التزامهم بالقواعد والمعايير الصحية السليمة، وعدم خروجهم إلا للضرورة الملحة بعد الحصول على تصريح التنقل من خلال تطبيق "توكلنا"، مشيرين إلى أن منصات التسويق الإلكترونية باتت وسيلة اعتماد أساسية لجمهور المستهلكين من المواطنين والمقيمين لشراء احتياجاتهم اليومية خاصة في ظل فرض الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس، والحفاظ على سلامتهم وصحتهم.