أغلقت أمانة محافظة جدة خلال اليومين الماضيين، 47 محلًا تجاريًا ما بين مطاعم وتموينات وملاحم ومقاهٍ ومراكز تسوق خالفت الأنظمة ولم تُطَبّق الإجراءات والتدابير الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، وذلك ضمن أعمالها الرقابية على المحال التجارية والأسواق تزامنًا مع بدء إجراءات عودة الحركة للأنشطة الاقتصادية تدريجيًا.

وأوضح وكيل الأمين للبلديات الفرعية المهندس محمد بن إبراهيم الزهراني أنه جرى رصد هذه المحال من قِبَل مراقبي البلديات؛ بعد جولات رقابية نفّذتها خلال اليومين الماضيين على الأنشطة المستثناة والمراكز التجارية «المولات» ومحال تجارة الجملة والتجزئة؛ للتأكد من تطبيقها الإجراءات الاحترازية، واتضح عدم تقيد 47 محلًا بالأنظمة؛ مما أدى إلى إغلاقها خوفًا من تفشي فيروس كورونا.

وبيّن الزهراني أن أمانة جدة؛ ممثلة في بلدياتها الفرعية، بدأت في تنفيذ جولاتها الرقابية المستمرة منذ الخميس بداية تطبيق المرحلة الأولى، وشددت على تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، التي من أبرزها فحص درجة حرارة العاملين والمتسوقين، وتطبيق التباعد الاجتماعي، وتوفير المعقمات والكمامات؛ بما في ذلك إلزام القائمين على المولات والمتاجر بتوفير «الملصقات» التوعوية والإرشادية؛ تماشيًا مع الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية؛ للحفاظ على سلامة مرتادي هذه المتاجر.