Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

المدير الجديد لـ«إسلامية المدينة»: المساجد التاريخية على رأس أولوياتي

المدير الجديد لـ«إسلامية المدينة»: المساجد التاريخية على رأس أولوياتي

أكد سعادته الكبيرة بتوجيهات ونصائح أمير المنطقة

A A
  • مشروع ولي العهد علامة بارزة في تاريخ العمارة الإسلامية
  • تطبيق الإجراءات الاحترازية فى 4077 جامعا ومسجدا بالمنطقة
أكد الشيخ وجب بن علي العتيبي المدير العام الجديد لفرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة الإرشاد بالمدينة المنورة أن من أهم الملفات التي يعمل عليها حاليا هي تطوير مساجد المدينة المنورة الكبرى بداية من مسجد قباء ومسجد القبلتين ومسجد الخندق ومسجد الميقات وغيرها من المساجد الكبيرة وهي مساجد بلا شك تقدم على غيرها من المساجد لأنها واجهة المدينة المنورة بعد المسجد النبوي الشريف ومكانتها في الإسلام وحرص الدولة على ما كانت المساجد التاريخية التي تحرص بالعناية بها.

وقال لـ « المدينة « ان مشروع سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لترميم وتأهيل وتجديد 130 مسجداً تاريخياً بالمملكة يعد علامة بارزة في تاريخ العمارة الإسلامية،ويُبرز البعد الثقافي للمملكة، الذي تُركّز عليه رؤية 2030،كما يُعد ايقونه في تاريخ العمارة الإسلامية، و تتويجًا لمشروعات برنامج إعمار المساجد التاريخية ودعمًا كبيرًا لجهود ومشروعات البرنامج، مشيرا الى انه تم تطوير وتأهيل كامل مساجد المرحلة الأولى من المشروع التي بلغ عددها 30 مسجدًا تاريخيًا في 10 مناطق مختلفة في المملكة بتكلفة 50 مليون ريال خلال 423 يومًا، بتوجيه ومتابعة من لدن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- ضمن التوجيه الكريم بتطوير وتأهيل 130 مسجدًا تاريخيًا على عدة مراحل.

تطوير المساجد التاريخية

وقال ان تنفيذ مشروعات تطوير المساجد التاريخية وتأهيلها خلال المرحلة الأولى تمت من قبل شركات سعودية متخصصة في المباني التراثية وذوات خبرة في مجالها، مع إشراك المهندسين السعوديين للتأكَّد من المحافظة على الهوية العمرانية الأصيلة لكل مسجد منذ تأسيسه.

سجدت شكرا لله

وعن تعينه مديرا لـ.»إسلامية المدينة» قال العتيبي:» كانت سعادتي الكبرى عندما التقيت بصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وتحدثت واستمعت لتوجيهاته ونصائحه بما يثلج الصدر وكم أنا سعيد أن أعمل تحت إمارة رجل مثل فيصل بن سلمان «

واضاف:» لقد أكرمني الله وتشرفت بأن أكون في المدينة المنورة هذه المدينة التي اختارها الله عز وجل لأحب خلقة إليه محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم وذلك بعد صدور قرار الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ لقيادة فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في مدينة المصطفى -صلى الله عليه- وسلم وعندما وصلني خبر تعييني في هذا المنصب لخدمة الإسلام والمسلمين في مدينة رسولنا الكريم سجدت شكرا لله -عزوجل- لهذه المنه وأرجو أن أكون مثل الذي قال فيهم النبي صلى الله عليه وسلم –

أن أتتك عن غير مسألة أعنت عليها - وأنا لم أسع إليها ولكن أشكر الوزير جزاه الله خير على ثقته بي واسأل الله سبحانه وتعلى أن أكون عند حسن ظنه «.

تجهيز المساجد

واضاف:» نحن لدينا في المدينة المنورة ما مجموعه 4077 مسجد حسب الإحصاءات التي اطلعت عليها وقد جهزت لأداء صلاة فجر يوم الاحد 8 شوال من هذا العام 1441 أغلبها، واستعد فرع وزارة الشؤون الإسلامية بالمدينة فور صدور القرار السامي وقمنا بتجهيز المساجد بناء على توجيهات وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور الشيخ عبداللطيف بن عبدالمحسن آل الشيخ وأكد أن مشاهد المساجد أكدت مدى الوعي لدى المجتمع السعودي، و هناك التزام من المصلين بالإجراءات الوقائية والاحترازية، حيث أدى المصلون الصلوات في أكثر من 90 ألف مسجد وجامع بمختلف المناطق، بعد رفع إيقاف صلاة الجمعة والجماعة لجميع الفروض بناء على الموافقة الكريمة، وسط مشاعر البهجة التي ارتسمت في وجوههم، والسرور يخالط أفئدتهم وألسنتهم تلهج بالحمد والشكر لله – عز وجل – والثناء عليه – سبحانه وتعالى –

بأن يسر لهم العودة إلى مساجدهم كي تطمئن قلوبهم بذكر الله، وتسعد نفوسهم بلقاء ربهم في أجواء روحانية إيمانية.

تطبيق تام للإجراءات

واشار الى جوامع ومساجد المدينة تستقبل المصلين مع تطبيق تام للإجراءات الاحترازية التي أقرتها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد والمتوافقة مع التعليمات الصادرة عن الجهات الصحية المختصة للحد من انتشار فيروس كورونا والتصدي له.

أمام مسجد قباء: قمة سعادتي وأنا أعود للإمامة

شدد الشيخ إبراهيم الجهني القاضي بوزارة العدل وإمام وخطيب مسجد قباء على التزام المصلين بالإجراءات الوقائية عند التوجه لبيوت الله،وقال: «نحمد الله سبحانه وتعالى على ما يسره لرفع ولو جزء من هذا البلاء الذي احترزنا منه جميعًا للحفاظ على أرواح المسلمين وذلك بتوجيهات من قادة هذه البلاد -حفظهم الله- وأضاف: «كنت في قمة سعادتي وأنا أعود للإمامة بعد حرمان أكثر من 70 يومًا، وكنت في ذهول لما شاهدته من المصلين من مواطنين ومقيمين وهم ينفذون تعليمات المسؤولين في ما يتعلق بالاحترازات الوقائية من كمامات وقفازات وجلب السجاد الخاص لكل مصلي وهذا اليوم أعتبره يوم تاريخي في حياتي».

واستطرد: «كما أن وزارة الشؤون الإسلامية بالمدينة لم تقصر ليس في مسجد قباء بل في كافة مساجد المدينة وضواحيها وشاهدنا تنظيمًا وتنسيقًا من قبل موظفي الفرع في استقبال المصلين».

وكلفت وزارة الشؤون الإسلامية عبر فرعها بالمدينة المنورة أكثر من ١٣٠ عامل صيانة ونظافة يعملون على مدار الـ٢٤ ساعة لتنظيف وصيانة وتعقيم المسجد الذي يعد مقصدًا لزوار ورواد مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، إلى جانب عددٍ من الحراسات الأمنية ومراقبي الصيانة والمشرفين الذي يعملون على مدار الساعة للتأكد من تطبيق كل الإجراءات الاحترازية .

على هامش اللقاء

التقينا الشيخ إبراهيم الجهني القاضي بوزارة العدل وإمام وخطيب مسجد قباء عقب أول صلاة عصر في مسجد قباء
  • نسق اللقاء ماجد المحمدي مدير مكتب الشيخ
  • تم اللقاء في المختصر داخل مسجد قباء.
  • جميع المصلين التزموا بالتعليمات الوقائية.
  • فتحت أبواب مسجد قباء قبل الأذان بخمس دقائق.
  • جميع المصلين غادروا مسجد قباء بعد الصلاة بـ 10 دقائق.
  • تم منع دخول 2 من المصلين ليس معهم سجاد صلاة خاصة
  • مدير عام الشؤون الإسلامية أشرف على خطة مسجد قباء


Nabd
App Store Play Store Huawei Store