أطلقت جمعية المودة للتنمية الأسرية مجموعة من البرامج الصيفية عن بُعد " لتوعية الأسرة وتدريبها وتقديم الاستشارات المختلفة لها، واضعة بعين الاعتبار أهمية هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها المجتمع والأسرة والتي تطلب منها البقاء في المنزل والحرص على اتباع التعليمات التي فرضتها الجهات المختصة لهذه المرحل والتي كان شعارها نعود بحذر.

وأوضح المهندس فيصل السمنودي رئيس مجلس إدارة الجمعية أن المودة تقدم الدعم النفسي والاستشارات الأسرية والتربوية للمستفيدين عن بعد عبر عدة وسائل مختلفة منها الاستشارات الهاتفية على الرقم 920001421 أو بحجز جلسة استشارية عن بعد عبر تطبيق زوم وأيضا عن طريق تطبيق "منترني" للاستشارات كذلك عبر موقع المودة الإلكتروني. وأضاف أن المودة طرحت حزمة من الدورات التدريبة التي تدعم استقرار الأسرة في هذه الفترة مثل إدارة الحوار الأسري وإدارة الانفعال والغضب في الأسرة والأبوة الإيجابية وفن التعامل مع المراهقين وغيرها من الدورات ، وجميع هذه الدورات تقدمها المودة بشكل مجاني وعليها شهادات ويمكن التسجيل فيها عبر الرابط https://almawaddah.org.sa/activities ، وأيضا دورة تأهيل المقبلين على الزواج عبر تطبيق رواق. وبحسب السمنودي فإن من المبادرات أكاديمية الحياة وتهدف لتمكين المرأة ونقلها من الاحتياج إلى الإنتاج عبر مجموعة من الدورات الحرفية والمهنية مثل صناعة الصابون والديكوباج وتصميم الأزياء وفرص سوق العمل وغيرها من الدورات التي تمكن الأسر المنتجة لبداية العمل الحر والاعتماد على مصدر دخل لها واكتفائها مالياً. الجدير بالذكر أن المودة مستمرة في تقديم الرسائل التوعوية للأسرة في كيفية الحفاظ على سلامة أفرادها عبر نشر الانفوجرافيك والصور في منصاتها الاجتماعية التي توعي المجتمع بأهمية اتباع تعليمات وزارة الصحة والجهات المختصة لتطبيق التباعد الجسدي في العمل والمنزل وفي المجتمع الخارجي وأهمية لبس الكمام والقفازات وتعقيم اليدين بشكل مستمر وأيضاً بعض النصائح الخاصة بفصل الصيف .