فازت طالبة الدكتوراه في كاوست رباب العميري وخريجة الدكتوراه من جامعة الملك عبدالله د.نهى الحارثي بجائزة غاوس العالمية لأفضل منشور بحثي، ونالت السيدتان السعوديتان مبلغ 5000 يورو لدعم البحث وأيضاً من أجل الحصول على فرصة تكملة البحث وإجراء التجارب على الحاسوب العملاق “هوك” الموجود في شتوتغارت في ألمانيا حيث يحتوي على 5632 كمبيوتر متصلة مع بعضها البعض.

ويعدّ “هوك” من أسرع الحواسب العالمية من شركة “اتش بي اي” حيث يحتوي على معالج “اي ام دي” وهرم ذاكرة كبير لمعالجة كثافة بيانات كبيرة بكفاءة وفعالية عالية.

رباب العميري ونهى الحارثي أكدتا أن هذه الجائزة "تعدّ فرصة فريدة من نوعها لنا حيث ستساعدنا على تكملة البحث الحالي وإجراء الاختبارات البحثية على أفضل وأسرع الحواسيب العالمية".

وأضافت الفائزتان: "خلال تجاربنا الماضية في هذا البحث استخدمنا حاسوب “شاهين 2” الذي يعتبر من أهم المصارد المتاحة لنا حاليا في كاوست وكذالك “ازم بارد” الموجود في بريطانيا . لكن “شاهين 2” الآن هو من اسرع الحواسيب و يكمن في المركز 38 عالميا طبقا لقائمة ال top500 والمركز الثاني على المستوى العربي".

واستطاعت رباب ونهى، والكلام لهما، من خلال (شاهين 2|)، استطاعتا "معالجة واحدة من أهم التحديات في مجال الحوسبة العالية والهندسة الكهربائية وطبقناها على الغواصات البحرية. في هذا البحث جمعنا بين النظريات الرياضية، الهندسة الكهربائية و علوم الحاسوب لتمكين التطبيقات العلمية من معالجة كمية بيانات كبيرة وعمليات معقدة في أسرع وقت وبدقة عالية مما يؤدي إلى تقليل الأخطاء الكارثية مثلاً في مجال صناعة الطيارات والغواصات".

ويمنح مركز غاوس العالمي المتخصص في أبحاث الحوسبة العالية الأداء، منذ 9 سنوات، جائزة أفضل منشور بحثي سنويا وتقدم في مؤتمر الحاسوب العملاق الدولي الذي يعقد سنوياً في ألمانيا، ويعدّ من أهم المؤتمرات في مجال الحوسبة العالية الأداء حيث يتم فيه تصنيف الحوسبات العملاقة حسب أدائها ويتم نشرها في موقع top500.

(إضغط هنا لمشاهدة إعلان فوزهما بالجائزة)