كشف المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، عن انتهاكات للقانون الإنساني تقوم بها المليشيات التابعة لحكومة الوفاق. ونشرت الصفحة الرسمية للمسماري على «فيسبوك» أمس الخميس فيديو يوثق هذه الانتهاكات من خلال استخدام سيارات إسعاف في عمليات إرهابية. كما بث المسماري فيديو آخر يظهر تعذيبا وانتهاكا لحقوق الإنسان من قبل المليشيات في مدينة مصراتة ضد أهالي تاورغاء.

والثلاثاء، أقرت حكومة الوفاق في طرابلس لأول مرة بحدوث انتهاكات في مدينة ترهونة الليبية. وقال وزير داخلية حكومة الوفاق، فتحي باشآغا: إن ما قام به عناصر تابعون للمؤسسات الأمنية يعد انتهاكاً لحقوق الإنسان، بحسب ما نقلت قناة ليبيا الأحرار. وندد رئيس الوزراء في الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله الثني بالانتهاكات الخطيرة في ملف حقوق الإنسان التي جرت على أيدي المليشيا المدعومة من تركيا، بعد دخولها مدن المنطقة الغربية، مستنكراً ما حصل على أيديها من خراب وتدمير للممتلكات العامة والخاصة هناك.