تعود الحياة لأندية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، يوم غدٍ الأحد، بعد قرار وزارة الرياضة بالسماح بإجراء التمارين الجماعية تحضيرًا لاستئناف الموسم الرياضي، وتحديد تاريخ الرابع عشر من شهر ذي الحجة المقبل موعدًا لاستكمال الدوري.

«المدينة» تستذكر سلم ترتيب الدوري والفرق المتنافسة على الصدارة، بالإضافة إلى المهددين بالهبوط للدرجة الأولى، فيما ستشهد الجولات الـ8 المتبقية 5 قمم جماهيرية أبرزها ديربي الرياض بين الهلال والنصر الذي سيحدد بشكل كبير مدى المنافسة على لقب الدوري.

صراع الصدارة

على الورق ينحصر صراع الظفر بلقب الدوري هذا الموسم بين فريق الهلال الذي يتصدر جدول الترتيب برصيد 51 نقطة، ووصيفه النصر الذي يملك 45 نقطة، وفي عالم كرة القدم كل شيء وارد، وبنسبة أقل يأتي خلفهما كلاًّ من الوحدة الذي يقدم واحد من أفضل مواسمه على الإطلاق منذ سنوات عديدة، حيث يحتل المرتبة الثالثة بـ39 نقطة والذي تعوِّل عليه جماهيره بالفوز بمركز مؤهل لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه، بينما يأتي خلفه الفريق الأهلاوي رابعاً بـ37 نقطة، الذي أصبح محل تساؤل واستغراب من قبل جماهيره في عدم الاستقرار الفني والاداري هذا الموسم، حيث كانت الجماهير تمني النفس بمنافسة فريقها على لقب الدوري.

ولا ننسى الفرق القادمة من الخلف والتي قد تهدد كلاًّ من الوحدة والاهلي بخطف أماكنهم من قبل الفيصلي خامساً برصيد 35 نقطة، والتعاون والرائد سادساً وسابعاً برصيد 32 نقطة، والشباب الثامن برصيد 31 بعد أن استعاد عافيته مؤخراً.

صراع الهبوط

لا تختلف حدة المنافسة بين فرق المؤخرة عن فرق المقدمة والفرق التي تتنافس على المراكز المؤهلة لدوري أبطال آسيا، حيث يقع في قاع ترتيب الدوري العدالة برصيد 17 نقطة حصدها من 3 انتصارات و8 تعادلات فقط، ويأتي قبله ضمك في المركز الـ15 بـ18 نقطة حصدها من 4 انتصارات و6 تعادلات، ويأتي الفتح في المرتبة الـ14 بـ19 نقطة جمعها من 4 انتصارات و7 تعادلات، فيما يأتي خلفهم كلاًّ من الاتحاد الذي لا يزال يستمر بتقديم مواسمه السيئة برصيد 23 نقطة في المركز الـ 13 وخلفه كلاًّ من الحزم والفيحاء برصيد 24 و27 نقطة في المركزين 12 و11.

لا منافسة ولا هبوط

بينما يشتد الصراع في مقدمة ومؤخرة جدول الدوري، هناك فريقين يخوضان مبارياتهما القادمة بأريحية نفسية نوعاً ما وخصوصا لابتعادهما بشكل مريح عن مراكز الهبوط وهما فريقي أبها تاسعاً برصيد 30 نقطة، والاتفاق الذي يحل عاشراً بـ29 نقطة.

قمم نارية

ومن الجولات الثماني القادمة هناك قمم جماهيرية من العيار الثقيل، ويبقى ديربي الوسطى هو الأقوى والأبرز بين المتصدر والوصيف والذي سيكون هو الفاصل بنسبة كبيرة جدا لحسم صراع اللقب، وستقام المواجهة بعد فترة التوقف مباشرة.

وهناك ديربي العروس بين العميد والراقي الذي لا يقل أهمية للفريقين، ويأتي كلاسيكو الاتحاد والنصر، وأيضًا الأهلي والهلال، بجانب مواجهة الشباب والهلال.. ضمن أبرز اللقاءات إثارة وجماهيرية.



صراع الهدافين

مثلما يتنافس قطبي العاصمة الهلال والنصر على لقب الدوري، أيضاً تشهد صدارة ترتيب الهدافين منافسة بين مهاجمي الفريقين، حيث يحتل الصدارة مهاجم النصر المحترف المغربي عبدالرزاق حمدلله بـ18 هدفًا، جاءت 5 أهداف منها عن طريق ركلات الجزاء، فيما يخلفه الفرنسي مهاجم الهلال بافتيمبي غوميز بـ14 هدفًا.. 3 منها عن طريق ركلات الجزاء، بينما يحتل السوري عمر السومة محترف الاهلي المركز الثالث بـ13 هدفًا، ويتساوى المالي يوسف نياكاتي محترف الوحدة والبرازيلي كارلوس ادواردو محترف الهلال بنفس الرصيد من الأهداف «11 لكل منهما».