أعلنت إدارة نادي الهلال برئاسة فهد بن نافل، عن فتح الباب أمام الشركات للإعلان الإلكتروني على منصات النادي في مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر، سناب شات، انستغرام، اليوتيوب والفيس بوك».

وطلبت الإدارة الهلالية من الشركات الراغبة في الإعلانات، التواصل مع شريكها الرسمي للتنسيق على كافة بنود العقود.

وتسعى إدارة الزعيم لضخ أموال للنادي وتنويع مصادر الدخل، من أجل التخفيف على كاهلها في تسديد رواتب ومستحقات اللاعبين والعاملين، حيث سبق وأن وقعت 10 عقود استثمارية في سنة واحدة، كما دشنت عضوية «أنا هلالي» ويتم خلالها دعم النادي ماديًا من قبل الجماهير، عبر الاشتراك اليومي أو الشهري أو الدعم لمرة واحدة.