شرعت مختلف الجهات الحكومية في الاستعداد للعودة الكاملة إلى العمل من خلال اعتماد عقوبات صارمة لمخالفي الأنظمة والتعليمات الصحية, بهدف الحفاظ على السلامة العامة, وتصل العقوبات التي اعتمدتها مختلف الوزارات إلى الحسم من الراتب واللوم والحرمان من العلاوة السنوية وفقا لمراتب الموظفين, وتصل عمليات الحسم من الراتب إلى شهر لبعض المخالفات الجسيمة والحرمان من العلاوة الدورية, إضافة إلى العقوبات الأخرى المنصوص عليها في البرتكولات الوقائية للقطاع العام,وحددت الوزارات المخالفات التي سيتم اتخاذ عقوبات بالحسم أو اللوم أو الحرمان من العلاوة السنوية..وقد تكلف مصافحة زميل العمل والتجمع في احد المكاتب أو القاعات الخصم من الراتب ما بين 5 أيام إلى شهر.

أبرز المخالفات

- التجمعات وإقامة الفعاليات.

- المصافحة.

- الامتناع عن قياس الحرارة.

- عدم الالتزام بالمسافة الآمنة الواجب تركها بين الأشخاص.

- عدم الالتزام بارتداء الكمامات القماشية.

- عدم استخدام الأكواب الورقية أو الشخصية للمشروبات.

- عدم التعاون مع المسؤولين عن الأمن والسلامة بالمبنى -تعمد إخفاء نتيجة الفحوصات, أو عدم الإفصاح في ظهور الأعراض.

أو مخالطة حالة مؤكدة.

- عدم الالتزام بأي من البنود الخاصة بخطة عودة العمل للمقرات العدلية او الضوابط التي تضعها وزارة الموارد البشرية بالتنسيق مع وزارة الصحة والجهات ذات العلاقة.

- استضافة الزوار في المكاتب.

- عدم الالتزام باستخدام سجادة صلاة خاصة.

أهم الاحترازات في مقرات العمل

- يجب أن تكون أسطح المكاتب والهواتف ولوحات المفاتيح نظيفة ومعقمة -غسل اليدين بشكل منتظم من قبل الموظفين والعملاء.

- وضع أدوات تعقيم اليدين في أماكن بارزة في مكان العمل.

- التأكد من إعادة ملء موزعات المعقمات بشكل منتظم.

- التأكد من توفر الصابون والمغاسل لغسل اليدين باستمرار.

-عرض الملصقات التوعوية داخل مكان العمل .

- تجنب إرسال الموظفين في رحلات عمل من الذين قد يكونون أكثر عرضة للإصابة.

- يحتاج الموظف إلى البقاء في المنزل (أو العمل من المنزل) إذا كان يعاني من سعال خفيف أو حمى.