سيشرف المعد البدني «الجزائري» أحمد شرشاري، على تدريبات الفريق الأول لكرة القدم بنادي الفيحاء، إلى حين وصول المدير الفني خورخي سيماو وباقي الفريق الفني المساعد، حيث ستتركز التمارين من اليوم الأحد وحتى الثلاثاء على الجوانب البدنية واللياقية، بينما سيجري اللاعبون الفحوصات الطبية يومي الأربعاء والخميس القادمين تحت إشراف الشريك الطبي عيادة فيزيوتريو.

في حين تعمل إدارة نادي الفيحاء منذ إعلان وزراة الرياضة عن موعد عودة النشاط الرياضي على إنهاء إجراءات عودة أعضاء الجهازين الفني والطبي والمحترفين الأجانب الذين غادروا إلى بلادهم بعد تعليق النشاط الرياض على إثر جائحة كورونا، ويجري حاليًا التنسيق مع وزارة الرياضة والاتحاد السعودي لكرة القدم والجهات ذات العلاقة من أجل إعادة الجهازين الفني والطبي ومحترفي الفريق بأسرع وقت ممكن.

وسيبدأ الفريق برنامجه التدريبي تحت إشراف إدارة الفريق الأول لكرة القدم ابتداءً من اليوم الأحد، وسيخضع جميع منسوبي الفريق إلى قياس درجة الحرارة والكشف البصري وذلك في إطار تطبيق التدابير الاحترازية للحفاظ على سلامة الجميع.