أوضحت الأحوال المدنية أن إصدار الهوية الوطنية إجباري للذكور عند سن الخامسة عشر عامًا، ويكون اختياريًّا للجميع من سن العاشرة إلى سن الخامسة عشرة.

وأشارت إلى أن الخدمات المدرجة بنظام المواعيد في الوقت الحالي هي الخدمات الضرورية التي لا تقبل تأجيلًا، مشددةً على أهمية تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية داخل مقارها للحد من فيروس كورونا. وكانت وكالة وزارة الداخلية للأحوال المدنية، أكدت –في وقت سابق–ضرورة حجز موعد إلكتروني مسبق في الأحوال المدنية كشرط لاستقبال المستفيدين في مكاتبها، مشيرةً إلى أنه لن يتم استقبال أي مستفيد دون حجز موعد مسبق حفاظًا على صحة وسلامة الجميع.