احتشدت جموع ضخمة من الشباب والرجال والنساء في الشوارع الرئيسية بمدن العاصمة الثلاث، الخرطوم وأم درمان والخرطوم بحري ظهر أمس الثلاثاء، للمشاركة في مليونية 30 يونيو التي نظمتها لجان المقاومة وعدد من الأحزاب والكيانات السياسية.

ورصد وجود كثيف للقوات الأمنية خصوصًا رجال الشرطة في شارعي المطار وعبيد ختم والجسور الرئيسية الرابطة بين المدن الثلاث، لكن تمكن الآلاف من سكان منطقة شرق النيل من عبور جسر المنشية الرابط بين المنطقة ومدينة الخرطوم.

وطالبت مليونية 30 يونيو بتسريع تحقيق العدالة ومحاسبة الضالعين في حادثة فض اعتصام القيادة العامة العام الماضي التي راح ضحيتها أكثر من 200 شاب، إضافة إلى اتخاذ إجراءات لتخفيف أعباء المعيشة.