وضع صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة الرئيس الفخري لجمعية تعاطف الخيرية، حجر الأساس لمشروع الوقف الخيري لجمعية تعاطف، بتكلفة تجاوزت 12 مليون ريال.

جاء ذلك خلال استقبال سموه ، بديوان الإمارة اليوم، رئيس مجلس إدارة جمعية تعاطف الدكتور علي بن سعيد دماس والمدير التنفيذي للجمعية وعدد من الأعضاء. وشاهد سمو أمير الباحة عرضاً مرئياً عن المشروع البالغ تكلفته 12,372,750 مليون ريال، ويقع في موقع متميز على قمة مرتفعة وسط الباحة بمساحة 2500 متر مربع، ويتكون الوقف من سبعة طوابق ويحتوي على غرف وأجنحة سكنية فاخرة وقاعة أفراح متكاملة تتسع لأكثر من 350 شخصًا وقاعة للاجتماعات والمؤتمرات مجهزة بأحدث المواصفات تتسع لأكثر من 200 شخص. كما زود المشروع بنادي صحي متكامل ومطاعم وكوفيهات تتميز بإطلالة بانورامية على مدينة الباحة، وبرونق جميل وجذاب، بالإضافة إلى مصلى للرجال وآخر النساء، ومواقف للسيارات داخلية، وأخرى خارجية، وزين المشروع بالعديد من الحدائق والمسطحات الخُضْر والنوافير والمجسمات الجمالية.

وأكد سمو أمير منطقة الباحة علي أهمية دور الأوقاف الخيرية في خدمة المجتمع بجميع الجوانب في ظل الدعم غير المحدود من القيادة الرشيدة - أيدها الله -، مشيداً بأعمال ومبادرات جمعية تعاطف بمنطقة الباحة ودورها الإنساني تجاه المجتمع. من جانبه أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية تعاطف الدكتور علي بن سعيد دماس أن المشروع حاصل على رخصة التميز بموجب محضر المشاريع المتميزة وذلك لتصميمه الهندسي الفريد والذي يعد معلماً حضارياً بالمنطقة، معرباً عن شكره لسمو أمير المنطقة على رعايته لوضح حجر الأساس ولمتابعته الدائمة لأعمال الجمعية، واعداً ببذل الجهود لتحقيق تطلعات سموه لخدمة للمنطقة وأهلها وتحقيقا لرؤية المملكة 2030. حضر اللقاء وكيل إمارة المنطقة المكلف أحمد بن صالح السياري ورئيس مجلس الإدارة السابق الدكتور صالح بن عباس آل حافظ.