أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، أن زيارته اليوم لمتنزهي رغدان والحسام بالقيم، هي زيارة بعين الناقد وتلمس مواطن الخلال في هذه المواقع السياحية وحصرها ، والعمل على تحسينها وما تحتاجه من إضافات ، مشيداً بما يتميز به متنزه رغدان والقيم من مناظر طبيعة وخدمات متكاملة تحقق رغبات الزوار والسياح.

وكشف سموه عن متنزهات ستنشأ بالمنطقة على غرار متنزه القيم، حيث سينشأ خلال فترة قريبة متنزه مماثل في محافظة العقيق بمشيئة الله، مقدماً الشكر لأمين منطقة الباحة على تنفيذ هذه المتنزهات وما قدموه من أعمال مميزة كانت علامة بارزة في المنطقة.

وأوضح سمو أمير منطقة الباحة في تصريح لوكالة الأنباء السعودية أن الهدف من زيارات المواقع السياحية بالمنطقة هو حصر تلك المواقع والوقوف عليها من أجل دراسة تطوير الباحة ، والعمل على وسائل تحسينها في القريب العاجل.

وأشاد سموه بزيارة معالي وزير السياحة الأستاذ أحمد الخطيب للمنطقة واطلاعه على المواقع السياحية بالباحة ومحافظاتها، مشيراً إلى أن هناك توافقاً في وجهات النظر مع معاليه وكل الأطراف في كل ما تحتاجه الباحة من مواقع سياحية تجذب السائح مثل الرياضات والمغامرات ومدن ملاهي على مستوى عالي إلى جانب ما تتميز به المنطقة من طبيعة خلابة.

وتطلع سموه إلى أن يكون في الباحة دور إيواء على مستوى أكبر وأماكن للتسوق ومطاعم تجذب السائح، مفيداً أن ذلك نوقش مع معالي وزير السياحة وجميع الأطراف المعنية لتحقيق تلك التطلعات.

وأكد الأمير حسام بن سعود أن الباحة مقبلة على عمل كبير ونقلة نوعية ستحقق بإذن الله في أسرع وقت، حيث إن هذه المرحلة مرحلة دراسة وبحث وجمع معلومات لتطوير الباحة، منوهاً بما تحظى به المنطقة من دعم واهتمام من القيادة الرشيدة أيدها الله.

وطالب سمو أمير الباحة الإعلاميين في المنطقة بتحري المصداقية وأن يكون الإعلامي سفراً لمنطقته، مشيراً سموه إلى أن إعلاميي الباحة يقومون بدورهم في التسويق للباحة كمنطقة سياحية ، والنقد الذي هو من حق أي إعلامي.

وأكد اهتمامه بالنقد البناء وتقبل ذلك وأخذه على محمل الجد وما يتضمنه من أمور إيجابية والعمل على معالجتها من خلال الزيارات الميدانية لأي مكان بالمنطقة، حيث عولجت العديد من الأمور التي تعرضت للنقد الإعلامي الهادف, مشدداً سموه على التعامل مع وسائل الإعلام بأسلوب راقٍ وفي نفس الوقت يجذب السائح للمنطقة.

​وأشاد سموه بالزيارة التي قام بها عدد من الإعلاميين والإعلاميات للمنطقة خلال الأسبوع الماضي الذين أبدوا تصوراً إيجابياً عن الباحة وما تتميز به من مواقع سياحية.


واطلع سمو أمير منطقة الباحة خلال زيارته اليوم لمتنزهي رغدان والحسام بالقيم ، على الخدمات المقدمة للزوار والمصطافين وتجول في أرجائها، واطلع على عربات بيع الطعام (الفود تراك) في متنزه رغدان التي ينظمها مجلس شباب منطقة الباحة بالتعاون مع أمانة المنطقة ، حيث استمع سموه لشرح من أمين المنطقة الدكتور علي بن محمد السواط ومن رئيس مجلس شباب الباحة حازم بن خالد ظهران عن تلك العربات التي تقدم أطعمة متنوعة للزوار ويقوم عليها عدد من شباب وفتيات المنطقة.

والتقى الأمير حسام بن سعود خلال الزيارة عدداً من الشباب والفتيات العاملين في تلك العربات، حيث أبدى سموه استعداداه لتقديم كل الدعم وما يحتاجون إليه لتحقيق تطلعاتهم وطموحاتهم ، وأن أبوابه مفتوحة في أي وقت، مشيداً بجهود الأمانة ومجلس شباب الباحة على تنفيذ هذه المبادرات.

كما شاهد سموه ركن الأسر المنتجة الذي يعرض العديد من الأكلات والمشغولات التي تشتهر بها المنطقة ، كما أطلق سموه أعمال مركز الفحص الموسمي في متنزه رغدان الذي ينظمه مستشفى الملك فهد بالباحة ويقدم العديد من الإرشادات التوعوية والصحية للسواح.

من جانب آخر توجه سموه إلى متنزه الأمير حسام بالقيم حيث اطلع على أبرز الأعمال الحديثة التي نفذتها أمانة المنطقة مؤخراً ، مبدياً سموه بعض الملاحظات في متنزه رغدان والقيم ، وموجهاً بأهمية تحسينها في أقرب وقت.

رافق سموه في الجولة مدير شرطة منطقة الباحة اللواء وليد بن حمزة الحربي والمدير العام للعلاقات العامة بالإمارة عبدالله بن علي الغامدي.