فجع الزميل حسين أحمد النخلي، بوفاة والدته، التي وفاتها المنية فجر أمس الاثنين، بعد صراع مع المرض.

والمدينة التي آلمها النبأ، تتقدم بخالص التعازي للزميل حسين، سائلين الله عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته، وأن يرزقها الجنة، وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان، «وإنا لله وإنا إليه راجعون».