واصلت أمانة العاصمة المقدسة، ممثلة في بلدية المسفلة الفرعية التابعة بالتعاون مع الإدارة العامة للنظافة، وشعبة الضبط الإداري اليوم الحملة الميدانية لمكافحة الظواهر السلبية في حوش بكر بشارع المنصور، حيث تم إتلاف أكثر من "2 طن" من المواد الغذائية منتهية الصلاحية والملابس مستعملة التي تباع من قبل الباعة الجائلين وإزالة المباسط العشوائية المخالفة والعمل على تنظيف المنطقة بالكامل.

​وأوضح رئيس بلدية المسفلة الفرعية المهندس ياسر بن صالح مكاوي، أن البلدية نفذت العديد من الحملات الميدانية بالتعاون مع الإدارة العامةللنظافة بهدف القضاء على الظواهر السلبية غير الحضارية التي تشكل خطراً على الصحة العامة، حيث تم القبض على بعض مخالفي أنظمة الإقامة والعمل وتسليمهم جهة الاختصاص وتم رفع أكثر من "2 طن" من المعلبات المنتهية والملابس المستعملة. وأكَّد أن الحملات الميدانية مستمرة على المناطق العشوائية لتصحيح الظواهر السلبية وتعزيز الإجراءات الوقائية للمحافظة على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين بالعاصمة المقدسة.