تواصل خدمة فرجت رسم الفرحة على وجوه أسر المحكومين من المواطنين والمقيمين في قضايا مالية غير جنائية وذلك منذ انطلاق الإصدارالثاني من الخدمة في 14 رمضان المنصرم، وبلغ إجمالي ما تم سداده حتى الآن من مديونيات ( 187،017،430) ريالًا استفاد منها 1356 محكوماً.

وأوضح المتحدث الإعلامي للمديرية العامة للسجون أن الخدمة حققت جملة من الأهداف الاجتماعية، وظهر ذلك جلياً في حجم التبرعات المالية للمحكومين والتي ساهمت في الوفاء بالتزاماتهم المالية لدائنيهم وبالتالي إطلاق سراحهم، مما أكد للجميع روح العطاء والسخاء المتأصلة في المجتمع السعودي وأبنائه.

كما أكد أن الخدمة مستمرة طوال العام وفي أي وقت يستطيع المتبرع الدخول على منصة وزارة الداخلية «أبشر» وإكمال إجراءات التبرع، مشيراً إلى أن الخدمة لا يوجد لها تطبيق في المتاجر الإلكترونية. وتهدف خدمة فرجت إلى مراعاة عدد من المعايير مثل الأمان والموثوقية والأحقية في الاستفادة ووسيلة آمنة ومستمرة تراعي الخصوصية للمتبرع والمستفيد.